; ; مواضيع تم تصنيفها حسب التاريخ : الخميس, 08 حزيران/يونيو 2017
الخميس, 08 حزيران/يونيو 2017 10:29

سلام أيها المندوبون الصحفيون!

جهاد زاير

يَعز علينا نحن أهل مهنة الصحافة أن تضمحل وربما تختفي في بعض الصحف نهائيا، واحدة من أهم مقومات العمل الصحفي، ألا وهي مهنة الصحفي المندوب الذي اقتصرت مهمته الصحفية بالحصول على الأخبار والتقارير الإخبارية من مصادرها وأصبح من أشطر من يحصل على الخبر الذي اعتاد الكثير من المسؤولين ومسؤولي الإدارات الإعلامية في المؤسسات المعنية حكومية أو غير حكومية!
وبمناسبة قرب احتفالنا السنوي بعيد الصحافة في 15 حزيران من كل عام، أجد من الضروري التذكير بهذه المهنة الصحفية التي تعد من أهم المهن التي بـإمكانها الترويج للصحف وتأمين توزيعها على أوسع نطاق كلما كان ا لمندوبون العاملون في هذه الصحيفة أو تلك اشطر وأكثر قدرات في الحصول على تفاصيل المعلومات المهمة عن الأحداث التي ربما كان بعضها خفيا على الكثيرين وربما حتى على المسؤولين والعاملين في المؤسسات أنفسهم الأمر الذي يحسبه من بين الأسباق الصحفية التي تقيد لهم وربما استحقوا عليها مكافآت خاصة!
لا نريد لهذه المهنة أن تختفي بعد أن عمد الكثير من بين أبرز الصحف الوطنية إلى (تسريح) هؤلاء بدون (وجع كَلب) حتى أصبحت أغلب الصحف التي تعد كبيرة بمقياس الانتشار الصحفي وربما التأثير الصحفي جرداء من الأخبار أو التقارير الخاصة، ولن أتحدث هنا عن هذا التسريح وحرمان الصحفيين من حقوقهم حتى بات الكثير من الصحفيين وخاصة المخضرمين وأصحاب الكفاءات الصحفية في عداد العاطلين عن العمل!
هل نحتفل هذا العام بعودة المندوبين إلى صحفنا الوطنية؟

نشر في اراء

كاريكاتير

«
»

« حزيران 2017 »
اثنين ثلاثاء الأربعاء خميس جمعة سبت الأحد
      1 2 3 4
5 6 7 8 9 10 11
12 13 14 15 16 17 18
19 20 21 22 23 24 25
26 27 28 29 30    

إتصل بنــا

  • العنوان:    العراق -بغداد، حي السعدون، محلة 101، زقاق 20، دار12
  • موبايل: 009647704300067
  • البريد الالكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • www.nuijiraq.org

نبذة

هذا الموقع هو الموقع الرسمي الخاص بالنقابة الوطنيــــــة لـلـصـحفيين العراقيين. الموقع يعني بنشر جميع نشاطات النقابة أضافة الى أهم الأخبار العالمية والعربية والعراقية وفي مختلف المجالات.

الأكثر قراءة