; ; النقابة الوطنية للصحفيين العراقيين

آخبار مميزة

_

شاهد من أهلها

شاهد من أهلها

19 Apr 2018

علي عليأحطن طين فوگ الطين... قاطين على الباگ الخزينة ولبس... قاطين وينه الگال نبني البيت... قاطين شجاك...

سيتا في البصرة...!؟

سيتا في البصرة...!؟

18 Apr 2018

عماد جاسم ألا يبدو الخبر عابراً؟ أو نمطياً؟ أو لا يحمل أهمية الإشارة له وتحليل...

مدينة الصور

مدينة الصور

18 Apr 2018

احمد مهدي الزبيديمدن العراق في عامها الثامن عشر بعد الألفين لا تشبهها مدن أخرى...

نموذج من ترويج بعض المثقفين للطائفية والإحتراب والغلــو

نموذج من ترويج بعض المثقفين للطائفية والإحتراب والغلــو

14 Apr 2018

رواء الجصاني منذ فترة ليست قصيرة، وأفكر في تناول بعض وقائع ولمحات عن مهام ودور...

 خبراء الإعلام في قضايا النشر

خبراء الإعلام في قضايا النشر

02 Apr 2018

عدنان حسين جاء في الأخبار أنّ لقاءً جرى الأسبوع الماضي بين رئيس محكمة استئناف بغداد...

الشيب والألفة

الشيب والألفة

27 Mar 2018

محمد غازي الاخرس ومن أعجب ما قاله المتنبي وخالف به ما نشعر به: خلقت ألوفا...

الواقع الإعلامي ودوره في الإنتخابات البرلمانية

الواقع الإعلامي ودوره في الإنتخابات البرلمانية

27 Mar 2018

طالب قاسم الشمرياضحت العديد من وسائل الاعلام غير ملتزمة بالتوازن والموضوعية والحيادية في صناعة...

وسائل الإعلام ومناداة المرشحين

وسائل الإعلام ومناداة المرشحين

27 Mar 2018

طارق حرب لم يبق الا اسبوعين على موعد بدء الدعاية الانتخابية وشهر ونصف على موعد...

النقابة الوطنية للصحفيين: فالح عبد الجبار وداعاً.. خسارتنا فادحة

النقابة الوطنية للصحفيين: فالح عبد الجبار وداعاً.. خسارتنا فادحة

بغداد – NUJIعبرت النقابة الوطنية للصحفيين في العراق بأسم جهرة الصحفيين والكتاب والاعلاميين، عن...

النقابة الوطنية تُطالب تربية واسط بسحب الدعوى ضد مراسل الفرات والإعتذار منه

النقابة الوطنية تُطالب تربية واسط بسحب الدعوى ضد مراسل الفرات والإعتذار منه

بغداد – NUJI طالبت النقابة الوطنية للصحافيين في العراق، مديرية تربية واسط بسحب الدعوى المقدمة...

النقابة الوطنية: ليس من حق محافظ المثنى إصدار باجات خاصة بالصحافيين

النقابة الوطنية: ليس من حق محافظ المثنى إصدار باجات خاصة بالصحافيين

بغداد - NUJIنددت النقابة الوطنية للصحافيين في العراق، بإجراء محافظ المثنى فالح الزيادي بإصدار...

النقابة الوطنية تُطالب العبادي بمحاسبة أفراد حمايته لإعتدائهم على الصحافيين

النقابة الوطنية تُطالب العبادي بمحاسبة أفراد حمايته لإعتدائهم على الصحافيين

بغداد – NUJIطالبت النقابة الوطنية للصحافيين في العراق، رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، بمحاسبة...

النقابة الوطنية: على مسؤولي الدولة عدم ترهيب الصحافيين بالدعاوى القضائية

النقابة الوطنية: على مسؤولي الدولة عدم ترهيب الصحافيين بالدعاوى القضائية

بغداد – NUJI قالت النقابة الوطنية للصحافيين في العراق، إن على المسؤولين في مؤسسات الدولة...

سُلطات كوردستان ترتكب 78 إنتهاكاً ضد المؤسسات الإعلامية والعاملين فيها

سُلطات كوردستان ترتكب 78 إنتهاكاً ضد المؤسسات الإعلامية والعاملين فيها

بغداد – NUJI تُعرب النقابة الوطنية للصحافيين في العراق، وشريكها في إقليم كوردستان مركز مترو...

قوات الأمن في كردستان العراق تستخدم القوة ضد الصحافيين

قوات الأمن في كردستان العراق تستخدم القوة ضد الصحافيين

بغداد – NUJI قالت النقابة الوطنية للصحافيين في العراق، إن قوات الأمن في إقليم كردستان...

القانون لا يحمينا غياب سيادة القانون يهدد الديمقراطية وحرية الصحافة

القانون لا يحمينا غياب سيادة القانون يهدد الديمقراطية وحرية الصحافة

بغداد – NUJIمركز ميترو للدفاع عن حقوق الصحفيين، الذي يتخذ من قانون العمل الصحفي...

فيديو

«
»
السبت, 17 حزيران/يونيو 2017 10:48

غرابيب سود --- والأسلاموفوبيا

*عبدالجبارنوري
"غرابيب سود" هومسلسل تلفزيوني يعرض في ليالي شهر رمضان على قناة ال MBC، أنهُ عمل جريء يكشف ممارسات تنظيم داعش الأرهابي ، وأن المسلسل تأخر كثيراً لكن " تأتي متأخراً خيرٌ من لا تأتي أبداً " والآن جاء المسلسل في الوقت المناسب في تواتر التصعيد الداعشي الأرهابي في عمليات النحر والحرق والقتل وسفك الدماء وهتك الأعراض ، ليلفت أنظار المجتمع الدولي إلى أن هذه الممارسات المرعبة ليست من الدين الأسلامي بشيء ، ولآن المسلسل يثبت وبجدارة فائقة في فضح الممارسات الخاطئة والقاتلة لتلك التنظيمات الأرهابية التي هي ليست من الدين الأسلامي الحنيف فلا مبرر من فوبيا الدين الأسلامي الحنيف ، فهو يفضح داعش ولا يسيء للأسلام كما نقرأ من بعض الأقلام الحاقدة على الأنسنة والسلام العالمي ، لأن المسلسل واقعي وأن من ينكر الأحداث التي يتناولها النص فهو أما جاهل وساذج أو أنهُ يخفي تطرفهُ .
المقصود اللغوي ب " غرابيب سود " تعني جبال شديدة السواد والعتمة شبيهة بالغربان السود (معجم اللغة العربية ) وكما وردت في آية 27 من سورة فاطر ( --- ومن الجبال جُدٌدٌ بيضٌ وحُمُرٌ مختلفٌ ألوانها وغرابيبُ سودٌ ).
التقييم الموضوعي الهادف للمسلسل
1-يستمد المسلسل في حبكة الدراما إلى تفاصيل مستمدة من أرض الواقع في الموصل وباقي أراضي العراق المحتلة من قبل داعش والرقة وحلب ودير الزور والباب السورية ، وأعتمد السرد على شخصيات عايشتْ حيثيات ذلك الواقع المرْ الأليم ، وتغلغلت غرابيب سود في قلب الحدث في حلقات حفظ القرآن والمساجد والتواصل الأجتماعي والأسر المسلمة لتسجيل طرق غسيل الدماغ للشباب والأطفال والمرأة ولتدوير تلك الممارسات السالبة ومعالجتها سوسيولوجياً ، ونجح النص الدرامي في أستخدام داعش للعنصر النسوي للمتطوعات لتلك المنظمات الأرهابية بمواجهة الحقيقة المرّة بأكتشافهن زيف الأدعاء الداعشى الخلافوي الموهوم ، ووجدن أنفسهن مغررات بهن وخاصة النساء الغربيات حيث وجدن أنفسهن في مأزق أستحالة الهروب من المقر الذي أصبح مع مرور الزمن معتقلاً فكرياً ونفسياً وشعورهن بالجلد الذاتي واللوم الشديد المرعب بمدى الخطأ الذي أرتكبوه ، فغرابيب سود موجّهْ بشكلٍ رائع ومباشر في تعرية فكر الغلو والتطرف الظلامي ، وأن ما عُرض من أباحيات وسادية هذا الفكر المتطرف ما هو ألا الحد الأدنى من الكم الهائل الخرافي في عشق الدم والقتل والتخريب ، وأقرُّ بأنهُ أنتاج تلفزيوني ضخم .
2- وشاهدنا في الحلقات ال18 أن المستلبة والملغية تماماً في أدبيات داعش الخلافوي هي " المرأة " التي هي في نظرهم سلعة أستهلاكية مبتذلة ورخيصة ترقى إلى أنها عورة لا تخرج من بيتها ألا بمحرم وتخضع لتعدد الأزواج وباليوم الواحد حسب فتوى " جهاد النكاح "الغير مسبوق في الأسلام الحقيقي،وبهذا المسار سلط الضوء على أهانة المرأة ( وللعلم أن جهاد النكاح أفتى به عدد من العلماء الوهابيين السعوديين وهم موظفون عند الحكومة السعودية مثل الداعية الشيخ محمد العريفي الذي يعتبر المفتي الأول في هذا الأنحراف الجنسي والأخلاقي ، والشيخ " خباب مروان الحمد " و " الشيخ " صالح المغماسي " .
في مسلسل غرابيب سود تعرض هذه الظاهرة الأجتماعية الخطرة بشكل وقائع موثّقة ، بحيث كان السرد ناجحاً في الأستهانة بمكانة المرأة في المجتمع العربي والعالم .
3- لم يكن النص السردي الحواري موجهاً بالأستهانة بالثوابت الدينية – كما يدعي البعض – بل بالعكس جاء ليدفع المشاهد بالتمسك بالقيم الروحية والأنسنة للدين الأسلامي، فهو يحارب دعاية هذا التنظيم الأرهابي ، فالمسلسل عبارة عن أنتفاضة أعلامية موجهة لكسر الأعلام الداعشي الذي يعتبرهُ التنظيم عاملاً أستراتيجيا مهما موازيا للماكنة العسكرية بل أحيانا يحظى بالأولوية حيث لها مواقع أعلامية عديدة مثل (عمق والفرقان) ومحطة أذاعية على الأنترنيت بأسم (البيان) ، ومجلات داعشية على صفحات التواصل الأجتماعي ، ويديرُ هذهِ الماكنة الأعلامية الشريرة خبراء دوليون قراصنة محترفون في الفبركة وقلب الحقائق .
كلمة أخيرة/ أنهُ أضخم أنتاج درامي ، وأنهُ ليس عملاً كوميدياً أو رومانسياً بل أنهُ دراما يحاكي حياة وآيديولوجية داعش السادية والجنسية المنحرفة ، يظهر الصورة الحقيقية للمسلمين ، ويثبت خلال النص الدرامي أن أعضاء التنظيم ليسو أبطال كما يصورون أنفسهم بل هم عصابات خارجة عن الزمن والحضارة البشرية ، لكنهُ يواجه أنتقادات غير منطقية لا تخضع للواقع وينكرون عليه أنهُ يعالج واحدة من اكبر مشكلات العصر الحالية ، فهو يتناول قضية الوباء الداعشي عابري الحدود ظهوراً وممارستاً ، فهو يحضى بمتابعة كبيرة وصدى أعلامي من ملايين المشاهدين من شتى بلدان العرب والشرق الأوسط ، فهو بناء درامي كبير من خلال وضع جرائم هذه الفئة الضالة أساساً لبناء وتسيير السرد الروائي ومزجه بمشاركاتٍ فنية في نسج الفكرة تمثيلاً وأخراجاً .
وأعترف: أن النص السردي للسيناريو ينقصهُ التوسع في الآيديولوجية الداعشية وألقاء الضوء الكشاف على تلك الأفكار العتيقة البالية لنظام حكم قبل الف ونيف من السنين ، وتسفيه الأحلام الشبقية الجنسية المتهافتة الغيبية والخيالية ----
كاتب عراقي مغترب*

نشر في اراء

كاريكاتير

«
»

« حزيران 2017 »
اثنين ثلاثاء الأربعاء خميس جمعة سبت الأحد
      1 2 3 4
5 6 7 8 9 10 11
12 13 14 15 16 17 18
19 20 21 22 23 24 25
26 27 28 29 30    

إتصل بنــا

  • العنوان:    العراق -بغداد، حي السعدون، محلة 101، زقاق 20، دار12
  • موبايل: 009647704300067
  • البريد الالكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • www.nuijiraq.org

نبذة

هذا الموقع هو الموقع الرسمي الخاص بالنقابة الوطنيــــــة لـلـصـحفيين العراقيين. الموقع يعني بنشر جميع نشاطات النقابة أضافة الى أهم الأخبار العالمية والعربية والعراقية وفي مختلف المجالات.

الأكثر قراءة