; ; المركز الدولي للموسيقى..!

المركز الدولي للموسيقى..!

عماد جاسم

تَضم دائرة الفنون الموسيقية عدداً من التشكيلات والأقسام والفرق والمجاميع المعنية بالحفاظ على الإرث الموسيقي, ومحاولة إدامة التواصل مع الجمهور وتطوير مواهب الشباب وتنظيم الحفلات المتعددة الأهداف لتجميل الحياة العراقية بالفنون الموسيقية والغنائية وترسيخ قيم التمدن والجمال.
وقد سعت قيادات الحركة الفنية على مرور عقود من الزمن إلى إبراز الجانب المشرق من تراث الغناء العراقي المغيب عبر الأرشفة وإقامة المعارض لصور الراحلين من الملحنين والمطربين الرواد, وتم الشروع بتأسيس مكتبة وبعدها متحف وتبلورت الفكرة ليكون مركزاً توثيقياً للموسيقى التقليدية تحت مسمى المركز الدولي, لكنه ومثل العديد من الأفكار يبدأ بحماس ويتراجع بفعل مزاجية القيادات والعاملين وغياب الجدية من قبل المؤسسات الثقافية لدعم نشاط الأرشفة التي من شأنها ترسيخ الهوية العراقية من خلال الاهتمام بالجانب التنويري لبلد يحمل إرثاً إبداعياً مدنياً قل مثيله في المنطقة العربية, وربما تجهل وزارة الثقافة أهمية تلك المراكز في تعظيم الروح الوطنية ومواجهة مظاهر تدني الذوق العام لقدرة الموسيقى التراثية على تفعيل الروح التشاركية وإحياء الذاكرة الجمعية التي تتوحد بحب الجمال الموسيقي, إذ أن ذلك التراث يجسد صوت الشعوب ومفتاح توحد أبنائها من مختلف المشارب القومية والعقائدية, المشكلة تكمن في إمكانية التعريف بماهية الثقافة عموماً وجدوى استثمار الإبداع ليمسي حلاً ساحراً لبلدان تعاني من التراجع الذوقي والخدمي والسياسي والمعرفي, وقد يتصور البعض أن توثيق النتاج الجمالي لا يدنو من حلول الإصلاح الذي يرددها وتمناها الكثيرون إلا أن هناك دولاً كبيرة وجدت أن نهضتها تحتاج إلى تعميق الصلة بمبدعيها وتذكير أفراد المجتمع بما يوحدهم في مجال الفن والثقافة, ويقع الجانب التوثيقي في مقدمة خطوات تفعيل الحس الجمالي والوطني فالذي يتجول في مصر يرى اهتمام الدولة في إقامة أكثر من متحف وفندق وقاعة باسم أم كلثوم وعبد الوهاب وعبد الحليم حافظ والذي يتجول في عواصم عالمية يلاحظ مدى اهتمام المعماريين والنحاتين في وضع أعلام موسيقية كتماثيل وصروح في الكثير من ساحات وشوارع المدن التي عاشوا بها وتركوا بصماتهم عليها, في حين تفتقر مراكزنا التوثيقية إلى أي دعم حقيقي, وتقف عاجزة في تنفيذ برامج استذكارات تليق بالقامات الموسيقية العراقية, في ظل رغبة مجتمعية حقيقية لاستعادة بريق الروح العراقية المتمثلة بروعة الغناء وعذوبة الألحان المغذية للقيم التصالحية وروح المشاركة الوجدانية التي ترفع من مناسيب التضامن واللحمة الوطنية.

قراءة 66 مرات

كاريكاتير

«
»

« فبراير 2018 »
اثنين ثلاثاء الأربعاء خميس جمعة سبت الأحد
      1 2 3 4
5 6 7 8 9 10 11
12 13 14 15 16 17 18
19 20 21 22 23 24 25
26 27 28        

إتصل بنــا

  • العنوان:    العراق -بغداد، حي السعدون، محلة 101، زقاق 20، دار12
  • موبايل: 009647704300067
  • البريد الالكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • www.nuijiraq.org

نبذة

هذا الموقع هو الموقع الرسمي الخاص بالنقابة الوطنيــــــة لـلـصـحفيين العراقيين. الموقع يعني بنشر جميع نشاطات النقابة أضافة الى أهم الأخبار العالمية والعربية والعراقية وفي مختلف المجالات.

الأكثر قراءة