; ; هيوا عثمان يفتح ملفات فساد فـي شبكة الإعلام

هيوا عثمان يفتح ملفات فساد فـي شبكة الإعلام

الخميس, 15 حزيران/يونيو 2017 10:46

• جريدة الصباح تعاقدت على شراء مطابع ما زالت معطلة
• الاهمال يؤدي الى إتلاف اجهزة تقدر بـ"مليون دولار"
• إدارة العراقية تلجأ الى القراصنة لفتح برامج المونتاج والاخبار

رفض عضو مجلس الأمناء لشبكة الاعلام العراقية الصحفي هيوا محمود عثمان اتهامات وُجهت له من قبل مكتب المفتش العام في الشبكة بـ "هدر المال العام"، وفيما وصف عثمان اسلوب رئاسة الشبكة بـ "غير الحازم في الادارة وعدم الخبرة في مجال الاعلام المرئي والمسموع وكذلك الاعلام الحديث"، كشف عن وجود فساد يقدر ب "عشرات الملايين من الدولارات، تم هدره على شراء مطابع لجريدة الصباح ما زالت معطلة، بالاضافة الى ملايين من الدولارات اخرى صرفت على انتاج مسلسلات ودراما هابطة".

وتساءل عثمان بحسب وثيقة تلقت "المدى" نسخة منها، "اين كان دور المفتش العام في شبكة الاعلام في مصير ملايين الدولارات التي أهدرتها الشبكة او فرطت بها في عقد الإعلانات الذي أبرمته الشبكة مع شركتين متداخلتين في آن واحد وهما شركة فورتريز وشركة العرفان مما جعل الشبكة تخسر اكثر من عشرة ملايين دولار بسبب هذا الخرق القانوني علما ان المفتش السابق متهم بالضلوع بهذا الموضوع وقد أحلنا ملفه للنزاهة".
وجاء في نص الرسالة:
م / هدر المال العام
الى / السيد رئيس شبكة الاعلام العراقي المحترم
فوجئت كثيرا بالكتاب الموجه من مكتب المفتش العام الذي يتهمنا فيه بهدر المال العام نتيجة قيامنا بسحب خط كهرباء لمكتبنا وموقع سكننا الملاصق لموقع الشبكة الذي نتواجد فيه بعد انتهاء الدوام الرسمي في مجلس الامناء وإقفال ابوابه وخروج موظفيه للقاء بعض الاعلاميين او الفنانين او المعنيين بشؤون الاعلام في البلاد. الكتاب الموجه الذي صرف عليه الكثير من الوقت والجهد من المال العام يجسد اهم الأسباب في فشل اداء الشبكة والدولة اذا كان اداء مفتشيها بهذا المستوى واستجابة الإدارات التنفيذية لهم بهذه الطريقة.
قبل البت في تفاصيل القضية أودّ ان اذكركم ببعض الحقائق:
بعد تكليفي بمهمة عضوية مجلس الامناء تم تخصيص شقة لي في الشبكة وبعد فترة وجيزة من بقائي فيها قررت إعادتها لإدارة الشبكة للاسباب التالية والتي ارسلتها في حينها بكتاب رسمي لرئاسة المجلس والشبكة، هذا كان نصه:
"السيد رئيس الشبكة المحترم
الموضوع: تسليم الشقة المخصصة لي
نعلمكم بانني قمت بتسليم الشقة المخصصة لي من قبل الشبكة الى ادارتها وذلك للاسباب التالية:
١. كعضو في مجلس الامناء لست مطالبا بالدوام اليومي أو العمل لساعات متأخرة في الشبكة وبالتالي لا احتاج ان أبقى في مجمع الشبكة السكني بعد ساعات الدوام الرسمي.
٢. الراتب المخصص لنا يكفي لإيجار سكن في بغداد.
٣. يوجد عدد غير قليل من موظفي الشبكة يعملون لساعات متأخرة وهم في حاجة اكبر منا للمبيت في سكن الشبكة.
٤. بالإمكان تحويل عدد من الشقق الى دور ضيافة بدلاً من تركها فارغة معظم الوقت لاعضاء مجلس الامناء او لرئاسة الشبكة. "
وكنت قبلها سلمت رقم هاتف الفاتورة المخصص لي من قبل الشبكة وذلك حفاظا على المال العام.
بعد قيامي بتأجير البيت الملاصق للشبكة، قيل لي من قبل الموظفين بانه بالإمكان سحب خط كهرباء للبيت أسوة بعدد ليس قليل من البيوت المجاورة للشبكة والتي تم إيصال خطوط كهرباء لها مجانا.
وافقتُ على سحب خط كهرباء للبيت بشرط ان أقوم بدفع جميع تكاليف سحب الخط بما في ذلك الكيبل و العمال الذين استخدمتهم من خارج الشبكة حفاظا على سير العمل في الشبكة. هذا ما جرى وكلفني مد الخط حوالي ٣.٥ مليون دينار عراقي
المضحك المبكي هو ان نرى كتابا من المفتش العام يتهمنا فيه بهدر المال العام في وقت مرت عليه عشرات المخالفات الحقيقية التي هدر فيها المال العام مما يثير الكثير من الشكوك حول نواياه وكفاءته.
1- أين كان المفتش العام ومكتبه عندما هدرت الشبكة عشرات الملايين من الدولارات سابقا واستمرت بإهمالها لاحقا حينما اشترت سلسلة مطابع لجريدة الصباح مازالت معطلة عن العمل وعاجزة عن تلبية متطلبات الشبكة حيث تطبع الشبكة مجلتها في مطابع القطاع الخاص.
2- أين كان المفتش العام ومكتبه عندما صرفت عشرات الملايين من الدولارات من قبل الشبكة لشراء وإنتاج مسلسلات و دراما هابطة في السنوات السابقة والحالية.
3- لحد كتابة هذه الرسالة لانعرف ماهو مصير ملايين الدولارات التي أهدرتها الشبكة او فرطت بها في عقد الإعلانات الذي أبرمته الشبكة مع شركتين متداخلتين في آن واحد وهما شركة فورتريز وشركة العرفان مما جعل الشبكة تخسر اكثر من عشرة ملايين دولار بسبب هذا الخرق القانوني علما ان المفتش السابق متهم بالضلوع بهذا الموضوع وقد أحلنا ملفه للنزاهة.
4- يتهمنا المفتش العام بهدر المال العام بينما لم ينتبه لقيام الشبكة بهدر عشرات الساعات يوميا ببث مباشر لفعاليات غير خبرية كمهرجان بابل الثقافي الذي لا توجد له أية قيمة خبرية تستحق البث المباشر ولا يستحوذ على اهتمام الشعب العراقي علما ان الكلفة المالية لساعة بث تلفزيونية تقدر بآلاف الدولارات حتى ولو كانت هناك رعاية إعلامية من قبل الشبكة له.
5- أين هو المفتش العام و "جولاته التفقدية" من البطالة المقنعة ووجود اكثر من ألف موظف فضائي او عاطل عن العمل يجلس في حديقة الشبكة او فضائها العام او مقصفها نتيجة عدم استثماره من اداراته التنفيذية العليا.
6- أين هو المفتش العام من سير الخطة التي أقرتها لجنة الثقافة والإعلام والطريقة الخاطئة التي تتم تنفيذها
الآن؟
7- بالرغم من محاولاتي العديدة بتنبيهكم شفاهيا لهذه الظاهرة، جميع البرامج المستخدمة في كومبيوترات الشبكة هي برامج مقرصنة، من برامج الطباعة الى برامج المونتاج ومنظومة الآي نيوز التي تقف على الأقل مرة بالأسبوع بسبب كونها غير مرخصة من الشركة لانه تم شراؤها قبل عشر سنوات او اكثر وأودعت في المخازن ولَم يتم استخدامها الى حين نفاذ صلاحية البرنامج ولجؤوا الى القراصنة لفتح البرنامج، لماذا لا يتساءل المفتش العام ومكتبه عن هذه الفضيحة التي تسيء الى سمعة البلد وتعرضه للمساءلة القانونية.
8- لماذا لم يتحقق المفتش العام اثناء "جولاته التفقدية" في وجود منظومة vzart الخاصة بالكرافيك في المخازن والبالغ سعرها حوالي مليون دولار والتي أكلها التراب ولَم يتم استخدامها لحد الان؟
السيد رئيس الشبكة المحترم
كحريص حقيقي على المال العام، وكمهني في مجال التطوير الاعلامي أقول لكم، ان أسلوبكم غير الحازم في الادارة وعدم خبرتكم في مجال الاعلام المرئي والمسموع وكذلك الاعلام الحديث بما في ذلك الاعلام الالكتروني والسوشيال ميديا هو الذي يحولكم ومكتبكم الى مجال مفتوح للتدخل من قبل الجميع، ابتداءً من مكتب المفتش العام ومرورا بالنقاط المذكورة أعلاه وانتهاءً بموظف صغير يدخل مكتب مديره ويعتدي عليه بالضرب في قسم الدراما امام الضيوف دون ان تتخذ معه أي إجراءات، هو الذي يفتح الكثير من الأبواب لهدر المال العام.
وهنا اترك القرار لكم كمدير تنفيذي للمؤسسة، اذا كُنتُم تعتقدون بان الخط الكهربائي الممدود لسكننا الملاصق للشبكة، والذي تمت تغطية جميع تكاليفه من قبلنا، هو أكثر هدرا للمال العام من تخصيص شقة لي، فلتتفضلوا بقطع الخط الكهربائي وإعادة الشقة التي قمت بتسليمها للاسباب المذكورة أعلاه.

قراءة 980 مرات

كاريكاتير

«
»

« آب 2017 »
اثنين ثلاثاء الأربعاء خميس جمعة سبت الأحد
  1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 31      

إتصل بنــا

  • العنوان:    العراق -بغداد، حي السعدون، محلة 101، زقاق 20، دار12
  • موبايل: 009647704300067
  • البريد الالكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • www.nuijiraq.org

نبذة

هذا الموقع هو الموقع الرسمي الخاص بالنقابة الوطنيــــــة لـلـصـحفيين العراقيين. الموقع يعني بنشر جميع نشاطات النقابة أضافة الى أهم الأخبار العالمية والعربية والعراقية وفي مختلف المجالات.

الأكثر قراءة